الصفحة الرئيسية ا سجل الزوار ا من نحن ا اتصل بنا
   ||   
السيد النبهان
أبحاث وقضايا فقهية
من التاريخ الإسلامي
دراسات إسلامية
الشخصيات إسلامية
مقالات متفرقة
ديوان الشعـر
المكتبة الإلكترونية

 
 
      الملتقى الإسلامي   >   مقالات مختارة


 
تهنئة لفضيلة الشيخ محمود ناصر حوت لنيله شهادة الدكتوراه

تتقدم أسرة الموقع بالتهنئة لفضية الشيخ محمود ناصر حوت مدير دار نهضة العلوم الشرعية بحلب (المدرسة النبهانية) لنيله شهادة الدكتوراة بمرتبة الشرف الأولى من جامعة الأزهر الشريف - كليةاللغة العربية - سائلين المولى سبحانه أن يبارك لنا في علمائنا وأن يسدد خطاهم وأن يجعلنا وإياهم خادمين امناء لهذا الدين

اقرأ المزيد ...
الكاتب: أسرة الموقع بتاريخ: 2011-12-17

السيد النبهان( رضي الله عنه) والصوفية

لقد اشتملت حياة سيدي النبهان رضي الله عنه على جميع مناحي الحياة في قمة التصوف فكان المزارع الأول وكان التاجر الصدوق وكان العالم الذي سبق كل العلماء وكان المصلح الذي لاشأو لإصلاحه وكان الرجل ذاك الرجل . لم يدع شيئا إلا ودخل فيه لتعلموا أن الصوفي بناء متكامل لاتنفصل أجزاؤه أبداً فكان يعمل كان يبني كان يجدد كان يعطي كان يميز وفي رأيي هذه هي الصفة التي كانت منبع السعادة لأنك إذا ميزت فهمت وإذا فهمت عملت .

اقرأ المزيد ...
الكاتب: الشيخ خليل الحسين بتاريخ: 2011-12-13

وفاة حرم المرحوم الحاج عبد الله النبهان (أبو الشيخ) نجل السيد النبهان

(( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ , ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً , فَادْخُلِي فِي عِبَادِي , وَادْخُلِي جَنَّتِي ) نتقدم بأحر التعازي إلى آل السيد النبهان بوفاة الفقيدة حرم المرحوم الحاج عبد الله النبهان (ابو الشيخ) نجل السيد النبهان رضي الله عنه، وقد لبت نداء ربها صباح هذا اليوم الاثنين 3/محرم/1433هـ الموافق 28/ تشرين الثاني/ 2011م .

اقرأ المزيد ...
الكاتب: أسرة الموقع بتاريخ: 2011-11-28

تهنئة للشيخ عبد الباسط شاكر لنيله شهادة الماجستير

بقلوب ملؤها الحب والفرحة تتقدم أسرة دار نهضة العلوم الشرعية (المدرسة النبهانية) بحلب بالتهنئة لفضية الأخ الشيخ عبد الباسط شاكر خريج هذه الدار المباركة وأحد أعضاء الهيئة التدريسية فيها على نيله درجة الماجستير من جامعة الأزهر في الحديث الشريف وعلومه

اقرأ المزيد ...
الكاتب: أسرة الموقع بتاريخ: 2011-11-27

فائدة اختلاف القراءات وتعدد الحروف

قال المحقق ابن الجزري: وأما سبب وروده على سبعة أحرف فللتخفيف على هذه الأمة وإرادة اليُسر لها والتهوين عليها شرفاً لها وتوسعة ورحمة وخصوصية لفضلها وإجابة لقصد نبيها أفضل الخلق وحبيب الحق حيث أتاه جبريل فقال: إن الله يأمرك أن تقرأ أمتك القرآن على حرف فقال صلى الله عليه وسلم: أسأل الله معافاته ومعونته فإن أمتي لا تطيق ذلك ولم يزل يردد المسألة حتى بلغ سبعة أحرف ثم قال: وكما ثبت أن القرآن نزل من سبعة أبواب على سبعة أحرف وأن الكتاب قبله كان ينزل من باب واحد على حرف واحد وذلك أن الأنبياء عليهم الصلاة والسلام كانوا يبعثون إلى قومهم الخاصين والنبي صلى الله عليه وسلم بعث إلى جميع الخلق أحمرهم وأسودهم عربيهم وعجميهم.

اقرأ المزيد ...
الكاتب: الشيخ حسن كورج بتاريخ: 2011-11-19

 
الإنتقال السريع 
جميع الحقوق محفوظة لموقع السيد النبهان © 2007 - 2011